تويطر .. التامجوتشي الجديد !؟

هل تتذكر التاماجوتشي، اللعبة التافهة التي تذكرك بالجيم أند واطش ولكن أنتشرت في منتصف التسعينيات في اليابان ثم أنطلقت الى العالم كله في أيدي من لا يعلم أن هناك ما هو أروش من أن تمسح الفضلات الاكترونية و تغذي كائن الكتروني معاق ؟ دي كانت الخطوة الأولة في أستأناس البرمجيات.

الحقيقة أن التاماجوتشي كفكرة ليست بطالة و لكن لمدة ٤ دقائق فقط. الأهتمام و الولع في ذلك الوقت كان غير مفهوم. و البرامجيات متوقعه و جامدة من الصعب أن تحبها.

طبعا ظهر الأيبو يثبت أيضا أن ممكن ناس تستأنس الأله و تلعب معاها بعد ما تدفع مبلغ محترم لسوني. وأعلن مجموعه من البدل تعمل لسوني أن عصر الروبوت بدأ ! ﻷ صح؟!

هل ممكن الناس تستأنس الشبكة ؟ تحبها و طبطب عليها و تبعتلها معلومات كل شوية و طمنها على نفسها. و الشبكة ترد عليك بردود أصحابك. و من أي مكان و بطرق مختلفة.

أقدم لك تويطر

خدمة تساعدك على أرسال تدوينات صغيرة (140 حرف) من الويب، التراسل اﻵني، أو خدمة الرسائل القصيرة. الخدمة تربطك بأصدقائك. و يبث الموقع لك و لأصدقائك الكتابات الصغيرة عن طريق ملف تغذية بسيط، الويب، التراسل الآني و خدمة الرسائل القصيرة.

تويطر يقوم على سؤالك سؤال بسيط. ماذا تفعل الآن ؟ و أنت و أصدقائك تجيبوا و تتبادلوا تلك المعلومة البسيطة. و أن لم تفعل قد يسألك و يذكرك بأن تقول شيئ لتويطر و لأصدقائك.

ماذا يفعلون الآن ؟

البعض يعتبر تويطر تضيع للوقت و أزدحام معلومتي بلا داعي و سيموت في خلال أشهر. و لكن المؤشرات لا تعكس ذلك:

البعض يعتبرها أداه مفيدة جدا لدرجة، ممكن تنقذ أرواح في الكوارث.

على عكس أجندة التليفون التي تعكس قائمة بأسامي معارفك. تويطر يعطيك تواجد جزئي مستمر مع أصدقائك. فأنت تعرف ماذا يفعلون و ما يدور بهم و أنت لست معهم و بصورة حيه و مستمرة.

أحب أن أعزمك على تويطر و لكني لا أعرف بريدك الألكتروني. أذهب و سجل و أضف أصدقائك ثم أضفني.
twitter.com/moftasa

Comments

dananeer's picture

twitter is a really good friend
good and patient void