ملخص سريع عن مؤتمر الهيئة الهندسية الأخير

دخول المؤتمر الصحفي كان للصحفيين ال الشؤون المعنوية محددة أساميهم. صحفيين سكاي نيوز أرابيا وجريدة الغد منعوهم من الدخول. أنا قلت أني دكتور وطلب مني البطاقة وأتصلت بلينا عطااللة لأنها كانت جاية تحضر وأتفقنا نتقابل هناك. بعد 5 دقائق قال لي ممكن أدخل ولينا دخلت معايا من غير ما حد ياخد باله.

المهم بعد ساعة من الانتظار داخل القاعة، بدأ فيلم كله دراما. موسيقى درامية جدا عاملة زي أفلام هوليود الأكشن. الفيلم أخدنا لرحلة داخل معامل أكتر من 5 جهات تابعة للقوات المسلحة وجهات مدنية أخرى زي معامل هيئة الرقابة النووية و الفنية العسكرية والمعهد القومي للبحوث ومركز بحوث البترول. وفي الفيلم كان في لقائات مع أشخاص كتيرة جدا من الجهات دي متصورين بجوار الأجهزة الفنية بتاعتهم الحديثة، وبيتكلموا عن تفاصيل زي سلامة الجهاز من الناحية الكهربية والاشعاعية وسلامة الأقراص المستخدمة ومعرفة ان كانت تحتوي على معادن ثقيلة.

الفيديو اتكلم عن انشاء المركز الوطني لعلاج الفيروسات في الاسماعيلية، وأنها مستشفى هاتكون مجهزة لعلاج المرضى بالاختراع الجديد.

تتطرق أيضا بعد كده لجهاز سي-فاست وعن أزاي انهم هايتعاونوا مع وزارة الصحة و لإستخدامة للتأكد من تعقيم الغرف والأدوات الطبية وفي بنوك الدم.

مخترع جهاز سي فاست العقيد أحمد الأمين ابراهيم قال انهم قدموا الجهاز في مؤتمرات في أمريكا وهولندا واليابان وانجلترا وتايلند. وأتكلمت في الفيديو الدكتورة هالة عدلي من خدمات نقل الدم ان في بعض الأجهزة ما يقدروش يعملوا عليها التحاليل التقليدية ولذلك جهاز سي فاست هايكون مفيد.

كل ده وفي الفيديو كان في صور لموافقات ومستندات من وزارة الصحة وجهات تانية كتير مصرية. أتكلموا على ان في 80 مريض وافقوا على الانضمام لدراسة الجهاز وكانوا 50 مريض بالسي و30 مريض بفيروس نقص المناعة المكتسب/أيدز.

بعد الفيلم أتكلم العقيد تيسير عبدالعال (طبيب باطني ومناعة) عن ان الهيئة شديدة الحرص على سلامة المصريين وعلشان كده بتعمل الاختبارات الكتير دي.

كان في كلام كتير عن المواصفات الفنية للجهاز واختباره للتأكد أنه لن يؤذي المرضى، ولأول مرة شرحوا طريقة عمل الجهاز العلاجي CCD بالرغم من قبل كده كان في تكتم شديد على الموضوع ده ومعتبرينه سر حربي. الجهاز بياخد الدم من المريض بيضخه في أنابيب لحجرة في وسط الجهاز ويرجعوا مره أخرى، الحجرة فيها مصدر للأشعة الفوق البنفسجية (UVA).

تيسير شرح أنهم لم يصلوا لمرحلة اندثار الفيروس من الجسم لفترة مستمرة وطويلة، وأنهم بيحاولوا يوصلوا للنقطة دي. وأنهم تقدموا بتسجيل التجربة القادمة في موقع clinical-trials.gov

بعد كده أتكلمت الدكتورة مديحة خطاب عميدة القصر العيني وعضو في اللجنة ال قامت بتقييم الأجهزة وقالت ان جهاز العلاجي CCD محتاج يتم تجربته على عينة أكبر وأن يتم إعادة تقييم النتائج في خلال سنة.

77 مريض من 80 كملوا العلاج لمدة أربعة أسابيع في الدراسة الأولية، 3 منهم اختفى الفيروس من دمهم تماماً ولكن في المتوسط نزل مستوى الفيروس من 507 الى 440. مكانش في كلام عن مجموعة ضابطة (كنترول) أو أي نوع من التعمية أو العشوائية في التجربة. (كان في كلام متناقد شوية زي أن الـ77 كانوا بيتعالجوا من فيروس سي فقط، بالرغم ان في الأول كان الكلام ان 50 فيروس سي و 30 أيدز.

مديحة خطاب أكدت على النقاط الآتية:
- تكملة التجارب على الجهاز
- تسجيل التجارب دولياً
- المراجعة المستمرة للتجارب من قبل اللجنة

بعد كده اتكلم رئيس الهيئة الهندسية وطالب الاعلام بعدم نقل أي أخبار عن الجهاز الا من خلال المتحدث العسكري فقط. وقال لأحد المرضى ال أستفتسر عن العلاج بأن حاليا في أكثر من طريقة علاج وعليه أنه يتعالج بالطرق دي أو ينتظر.

صور وتفاصيل أكثر بعدين