المخالفات البيئية مستمرة و في عز النهار و بكميات مهولة. حتى أن حرائق قش الرز أصبحت من الممكن التقاطها عن طريق الأقمار الأصطناعية المخصصة لتصوير و أستشعار حرائق الغابات.
موقع القمر الأصطناعي تيرا يلتقط صور يومية تغطي أغلب الأراضي على الكوكب. و بدقة تصل الى 250 متر لكل نقطة فقط و هي دقة قليلة جدا بالنسبة الى الصور المعروضة على جووجل مابس مثلا. و لكنها يومية و تستشعر الأماكن التي تبث حرارة أعلى من الأماكن المحيطة و عادتا ما تكون حراثق غابات. تلك الأماكان تحاط بمربع أحمر.

الأدخنة المنبعثة من تلك الحرائق خطيرة جدا على الصحة. فهي تزيد من معدلات الأصابة بالأزمات الصدرية و تهدد صحة الأطفال. الصور المنشورة هنا تصدمني لأنها تظهر مدى فشل المسؤولين عن السيطرة على تلك الظاهرة و أن ما ينشر عن مشاريع لحل تلك الأزمة هو أبعد ما يكون عن أرض الواقع.

الأمل في أستنشاق هواء نظيف بعيد، و حتى من يعيش بالأماكن البعيدة عن الأزدحام فهو معرض لهذه الأ دخنة التي تهدد صحة سكان شمال مصر بشكل موسمي.

  • أول صورة ألتقطت نهار اليوم. 22 أكتوبر 2007. الأماكن المحاطة بالمربعات الحمراء هي أماكن حريق. و الأدخنة متجهة نحو الشمال الغربي يفعل الرياح.
  • AERONET_Cairo_EMA.2007295.aqua.250m

    الصورة الأصلية

  • صورة تم التقاطها يوم 20 أكتوبر 2007. الرياح لم تبعد الأدخنة عن مدن الدلتا.
  • AERONET_Cairo_EMA.2007293.aqua.250m

    الصورة الأصلية

  • صورة في شهر يوليو 2007 و تطهر الدلتا بدون أدخنة أو نقاط حارة
  • AERONET_Cairo_EMA.2007201.aqua.250m

    الصورة الأصلية

Comments

Member since:
2 January 2005
Last activity:
3 weeks 1 day