الإعدام خطأ، إعدام الأم خطأ مزدوج

in «Politics & Human Rights» by mostafa

Warning! This post is very old and may contain information that is no longer valid.

من اليوم السابع

طالبت زينب رضوان عضو المجلس القومى للمرأة، وعضو مجلس الشعب، بإصدار تشريع يوقف أحكام الإعدام الصادرة بحق المرأة التى وضعت ولم يمر على وضعها عامان هجريان، مطالبة فى ذلك بتعديل المادة 476 من قانون الإجراءات الجنائية التى تخص الفترة ما بين الوضع وتنفيذ حكم الإعدام بشهرين فقط.

...

وقالت رضوان إنه من الناحية العلمية، فإن العلم أكد أن عدم حصول الطفل على التغذية الكاملة فى العام الأول من عمره يؤدى إلى تلف بخلايا المخ لا يمكن إصلاحه، حيث إن خلايا المخ عند الرضيع تظل تنمو حتى عامه الثانى بعد الولادة.

وأكدت رضوان أن اتفاقية حقوق الطفل، الموقعة عليها مصر، تنص على ضرورة تمتع الطفل بكافة ضمانات سلامة قبل وبعد الولادة. كما أن المادة 20 من قانون تنظيم السجون تنص على أن يبقى الرضيع مع أمه المسجونة حتى يبلغ من العمر عامين.

توقف نمو عقل مدام زينب رضوان عند سن العامين. لا أعلم لماذا تذكر العلم في هذا الموضوع. علم أية و بذنجان أية بس، نمو الطفل العقلي و كمان النفسي لا يقف عند سن العامين. و في أتفاق عام على أن النمو العقلي بيقل بعد الثمانية عشر.

و أتفاقية حقوق الطفل اللي بتكلم عنها دي لا تذكر رعاية الطفل لمدة عامين بس.

و لو الأم مش مرضعة نموتها على طول؟

أيه المشكلة لو قررنا إلغاء عقوبة الأعدام خالص؟ ماشي خالينا منقتلش أي أم أصلا حتى لو عندها عيال كبيرة.

الجريمة هاتزيد؟ خلاص الأمهات ماشيين بسكاكين في الشوارع و عاوزين يذبحوك؟

قال الجنة تحت أقدام الأمهات قال.